Retrouvailles

Veuillez installer le lecteur Real Player pour pouvoir lire les fichiers avec extension .rm

Cliquez ici pour télécharger real

 

 مراثي النخيل

 

طالع مقالة البي بي سي:

الموت الجماعي يهدد واحات النخيل في تونس

 

 

النخلُ يموتُ في أوطانهْ

النخلُ يموتُ واقــفــَا

ماهمَّ فقد بنوا الفنادق

وعمّـقـوا المسابحَ

ان ظلّ رملُ الصّحاري زاحفَا

ليقتل الخضرة و الأملَ

الذي أحيانا سَالــفَا

النخلُ يموتُ في أوطانه

حزينًا، غريبًا، عاكفـَا

يخونه التاريخ

تخونه الجغرافيَا

يخونه ظلمُ شعبه

يقضـّي طول دهره خائفـَا

 

النخلُ لا يموت

النخلُ يـنـتـحرْ

جديرٌ بهذا الفعل

كل كائن حُــرْ

لأن الغد ظلامٌ

لأنّ اليوم مُــرْ

لأن الحُبّ اختفى

ومابقي منهُ اسـتـترْ

وراء حجاب الخوف

وفِعْـلِ قـُصر النـّظرْ

 

تموتُ الواحاتْ

تموتُ الغاباتْ

ونموت بعدها حسرةً

فلا يرجعُ ما فاتْ

فلا فرق بين الموت أحيانا

وثـُـقـل هذا السّـباتْ

يموتُ النخلُ لأنـَّا

نـَذِلُّ لكي نَـقـْـتاتْ

يموتُ النخلُ لأنـَّا

لا نُريدُ الحياةْ

 

 

مونتريال في 31 أوت 2005

  فهرس المجموعة 35