Retrouvailles

Veuillez installer le lecteur Real Player pour pouvoir lire les fichiers avec extension .rm

Cliquez ici pour télécharger real

 

آخر الغيث

 

" أوّل الغيث قطرٌ

ثمّ ينهمرْ"

ونحن من قرون

نعيش جفافْ

جعل خـُبزنا الحافي مُــرّ ْ

هل نأملُ بعد قرون عجافْ

أن تستوي لنا حضارة وتـستـقـرّ ْ

وقد عمّ الظلم الفيافْ

فسادت شريعة الغاب

حيث الأخبث سيّدٌ مُطلق ٌ لا يُقهرْ

ونحن في هذي الصّحاري

حشرات سامّة

تلدغ بعضها

وتنهش قوتا قد انحسرْ

وتتساءل بكل بلاهة:

هل نحن أمّة في خـَطرْ ؟

والآخر لا يميزُ الحاكم من المحكوم

فكلاهما لديه مُحتَــقَــرْ

كما يَحتقر السيّدُ النخــّاس وعبدهُ

يساومون جميعا في السوق الحُــرّ ْ

ويح عقل من تفاهته

يُريدُ أن يخضع لمنطقه كلّ البشرْ

ويح جائر من مظلوم كفرْ

يتحيّن فرصته لـــيــثــأرْ

لقرون اهانة

يكادُ يذوب لها الحجرْ

 

لا تخلطوا التاريخ بالجغرافيا

فزمن التاريخ  لايَدُورْ

لا يعود لنفس البدء

وان مرّت دهورْ

ليست هناك أمّة خالدة

ولا حتميّاتٌ تزورْ

بعد غيابْ

لتُعيد النــّصابْ

وتُرجع الحق المهدورْ

لا تصدّقوا أوهامكمْ

فالعمرُ سطورْ

وان تُمْحَى تبقى شاهدةً

بأن الفعل دينٌ

والدّينُ محضُ شعورْ

فيا من تـنامْ

وتحلمُ بالسير الى أمامْ

وترتقبُ زعيما يأتيه الالهامْ

أفق

فرؤاك أضغاث أحلامْ

ورملٌ كلّ ما بنيتَ من قصورْ

لن يصمد أمام موج الواقع العاتي

وان علت أسواره هي تدورْ

 

أوّل الغيث قطرٌ

ولاتسأل عن الباقِي

فسأضيىءُ طريقكم

باحتراقِي

 يا رفاقِي

فاضحك يانديمي

واغدق السّكب ياساقي

سنحضرُ حين نغيبُ

ويقربُ ميعادُ التـّـلاقي

هي قصيدة أو أغنية ٌ

ويهون عذاب الشاقي

هو قدحٌ يقارعُ قدحا

حتـّى تبزغ شمس في الآفاقٍ

ويمرّ الغمامُ يوما كما أتى

وأشتهي أن أكون أنتَ

كما تـشـتهي أن تكون أنا

عمرٌ يمضي

وآلامٌ تمّحي

يغسلها الغيثٌ

اذا الغيثُ هما

 

 

 

مونتريال 30 أوت 2004

فهرس المجموعة 29